القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخبار

سموم الثعابين و الأفاعي

سموم الثعابين و الأفاعي 


 سم الحیة

معظم الحیات غیر سام ولكن بعضھا یفرز سماً من الغدد اللعابیة تستعمله الحیة لتھاجم به الفریسة وھذا السم له خاصیة إذابة الخلایا النسیجیة وبالتالي یساعد على ھضم أنسجة الفریسة.

وھناك ثلاث أنواع من الحیات السامة سنشرحھا ببعض من التفصیل .


1ـ فصیلة الثعابین أو الكوبرا




یوجد منھا أنواع كثیرة في جمیع أنحاء العالم وتتمیز بأنیابھا السامة التي لھا قناة أمامیة(أخدود أمامي) یسیر فیھا السم من الغدد اللعابیة إلى الفریسة ویوجد منھا في مصر ما یسمى بالثعبان الناشر وھو بالغ الخطورة والشراسة ویعتبر رمزاً للموت السریع حیث یضعه الصیادلة على خزانة السموم كعلامة على الخطر آثار التسمم.

تنقسم إلى الأثر الموضعي والأثر العام:

أ ـ الأثر الموضعي:

1ـ تظھر علامة انغراز نابي الثعبان في جسم الفریسة ویبقى الثعبان معلقاً بجسم المصاب لا یستطیع أن یخرج نابیه إلى أن یخرجھما الشخص الملدوغ أو أحد أقاربه.

2ـ لسم الثعبان أثر موضعي حیث إنه مذیب للخلایا ولكن ھذه الآثار الموضعیة تتضاءل أمام الأثر الخطیر ألا وھو القتل السریع.

ب ـ الأثر العام:

ـ تصاب الأعصاب الطرفیة بالشلل وبالتالي تحدث الوفاة السریعة نتیجة لشلل عضلات التنفس وتدھور الدورة التنفسیة.


أعراض التسمم:

1ـ بعد مرور دقائق قلیلة على الإصابة یشعر المصاب بالغثیان وزیادة اللعاب والقئ وضعف عضلات الجسم واضطراب في المشي وتعثر في الكلام وعتامة في النظر وازدواج في الرؤیة.

2ـ یترنح المصاب كالسكران ویعاني من اضطراب وضعف في التنفس زرقة في الوجه والأطراف وتحدث تشنجات عضلیة.

3ـ یدخل المصاب في غیبوبة عمیقة وتحدث الوفاة في خلال عشرین دقیقة من الإصابة.


2ـ فصیلة الأفاعي أو الفیبر




ومنھا الأفعى القرناء ورأسھا عریض وناباھا طویلان بھما برزخان رفیعان یمر خلالھما السم والأفعى سریعة الھرب بعد عض الفریسة.

آثار التسمم وأعراضه :

أ ـ الأثر الموضعي

ـ یحدث ألم فظیع في موضع العضة ویذیب السم الخلایا النسیجیة ومنھا الأوعیة الدمویة فیحدث تورم شدید ونزف غزیر ویمتد النزف حتى یعم الطرف الملدوغ كله.

ب ـ الأثر العام

1ـ یشبه أعراض التسمم بالھستامین حیث تظھر بقع نزفیة تحت الجلد والأغشیة المخاطیة.

2ـ حدوث تعب شدید وشحوب الوجه وبرودة الأطراف.

3ـ نبض سریع وضعیف مع انخفاض حاد في ضغط الدم.

4ـ أحیاناً ینزف الشخص الملدوغ من أنفه وفمه ومعدته وأحشائه.

5ـ تحدث الوفاة في خلال یوم أو یومین بسبب الھبوط الحاد في عضلة القلب.



3ـ ثعبان البحر السام





لا یحدث أثراً موضعیاً یذكر ولكن سم ھذا النوع من الثعابین له تأثیر واضح على عضلات الجسم وتتلخص الأعراض في آلام شدیدة في العضلات یعقبھا شلل ویحدث اضطراب في الجھاز البولي وتظھر مادة الھیموجلوبین في البول مع انخفاض في معدل إفراز البول وفشل كلوي وتحدث الوفاة في خلال یومین من الإصابة.


الوقایة من سم الحیة:

1ـ الوقایة من النوع الأول والثاني ھو أن یتجنب الإنسان الأماكن التي تعیش فیھا ھذه الكائنات السامة كالأحیاء العشوائیة والأماكن المظلمة القذرة والخرائب والأماكن الصحراویة والأماكن المھجورة.

2ـ بالنسبة لثعابین البحر السامة على الإنسان أن یتجنب الاستحمام في الأماكن المحظور الاستحمام فیھا.


 العلاج من سم الحیة:

1ـ الإسراع بمحاصرة المكان الملدوغ من جسم الإنسان ومحاولة امتصاص السم منه ومنع انتشاره لباقي الجسم فإذا كان اللدغ في أحد الأطراف یربط ھذا الطرف فوق مكان اللدغة بواسطة مرقأة (رباط ضاغط لوقف سریان الدم) بحیث یسمح بمرور الدم الشریاني للطرف ویوقف مرور الدم الوریدي. ویشرط المكان بمشرط حتى ینزف بغزارة لإزالة أكبر كمیة ممكنة من السم من الأنسجة ثم یطھر مكان التشریط بمحلول برمنجنات البوتاسیوم المخفف (1 : 5000 ( ویساعد ذلك على أكسدة المتبقي من السم داخل الأنسجة وإیقاف مفعوله وإذا كانت الإصابة في موضع مثل الألیة أو البطن أو الصدر حیث لا یصلح استعمال المرقأة یوضع على المكان كیس ثلج لیقلل من امتصاص السم وسریانه لباقي الأنسجة.

2ـ یحقن المصاب بمصل ضد الثعبان (20 ـ 30 سم3 من المصل في 100 ـ 500 سم3 محلول ملح بالورید ) بعد عمل اختبار حساسیة للمصل ویعطى المصاب حقن الأتروبین والكورامین لتنشیط الدورة الدمویة.

3ـ في حالة توقف التنفس یجرى تنفس صناعي واستنشاق للأكسجین.

4ـ یحقن المصاب بمركبات الكورتیزون بالورید.

5ـ یحقن المصاب بكربونات الصودیوم بتركیز 26.1 %في حالة التسمم من الأفاعي المسببة للنزف

البولي أو في حالة التسمم من ثعابین البحر المسممة لعضلات الجسم.

6ـ في حالة ظھور أعراض الفشل الكلوي ینصح بعمل غسیل كلوي.

7ـ یعطى المصاب مصلاً ضد مرض القزاز (التیتانوس).

reaction:

تعليقات