القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخبار

الزائدة الدودية(Appendicitis) او "المصرانة الزايدة" بالدارجة المغربية

 الزائدة الدودية(Appendicitis) او "المصرانة الزايدة" بالدارجة المغربية


لمصرانة الزايدة


 طبعا لا شيء زائد في جسم الإنسان، إلا ان دور الزائدة الدودية إلى الآن غير معروف بالتحديد وغير مكتشف.

الزائدة الدودية تقع اسفل القولون على الجانب الايمن من البطن على شكل اصبع صغير.


يسبب إلتهاب الزائدة الدودية ألما فظيعا، يصعب في الأول تحديده دون معرفة مسبقة بالإلتهاب.


لكن سأميز لكم طبيعته، فالإلتهاب بالغالب يبدأ من السرة ثم ينتقل إلى الجانب الأيمن من البطن، في هذه اللحظة تظن انها مجرد غازات وقولون عصبي والم سببه القولون، او حتى الم في الورك كالسياتيك، لكن سرعان ما يرتفع الالم ليصبح لا يطاق ويرتكز اكثر في اسفل الجانب الأيمن من البطن.


فعندما يضغط الشخص على تلك المنطقة تجده يصرخ من الألم، كما ان طبيعة ألم إلتهاب الزائدة الدودية أنه لا يقل ولا يهدئ, يستمر في الإرتفاع ويصبح الشخص غير قادر على الإتكاء على بطنه، يستمر بوضعية الجلوس وركبتيه إلى بطنه حتى يحس الشخص بشيء من الراحة.


الخطورة هنا انه يجب فور إكتشاف الشخص ان لديه التهاب الزائدة ان يتجه إلى أقرب مستشفى لإجراء العملية.


يؤدي التهاب الزائدة الدودية الى انفجارها او عدم انفجارها إلى الأبد، لكن لا يجب المخاطرة هنا، لأنه عند إنفجارها وتأخر الشخص في الوصول الى المستشفى ينتهي به بالموت.


فالإلتهاب سببه بكتيريا تتكاثر بسرعة عند الزائدة وتسبب بإنفجارها.


فعند إنفجارها يجب مباشرة تنظيف وازالة البكتيريا من الجسم عبر انبوب يوضع في مكان الزائدة ليمتص العدوى لمدة اسبوعين مع استعمال مضادات حيوية.


المقلق جدا هو إرتفاع عدد الإصابات في المغرب، بحيث اصبح الجميع مهدد خصوصا من هم في سن بين 10 سنوات و 40 سنة.


ولاحظت كذلك في السنتين الأخيرتين إرتفاع مهول في عدد من اجرو عملية إستئصال للزائدة الدودية.


الجيد ولله الحمد ان العملية بسيطة لا تتعدى نصف ساعة، لكن ثمن العملية المرتفع المحدد حسب العيادات الطبية ابتداءا من 700 دولار يطرح عددا من علامات الإستفهام، فعملية بسيطة بهذا الشكل يجب ان لا تتعدى 400 دولار على اعلى تقدير.


بعد العملية يترك المريض من اجل الراحة واتباع نظام غذائي طبيعي كما نشرته لكم في موقعي.


يبقى سبب الزائدة واضحا، فالماء الملوث والمعلبات والمضافات الكيماوية والسكريات والمشروبات الغازية كلها سموم تدخل الى الجسم يوميا تسبب تراكم للبكتيريا حول الزائدة ينتهي بإلتهابها ثم إنفجارها لا قدر الله.


لا تنسو وضع اعجاب وترك تعليق اسفله ومشاركة المنشور لتعم الفائدة❤👍

دمتم سالمين🤲


reaction:

تعليقات