القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخبار

أسباب ألم الساقين

أسباب ألم الساقين


 

التشنج العضلي



الإصابات الجسدية 

يمكن أن يؤدّي الضغط الشديد الناجم عن السقوط مثلاً إلى الإصابة بكسور العظام، ويمكن ملاحظة بعض الكسور بسهولة وعلى الفور، إذ قد يصاحبها كدمات شديدة وتورّم وتشوّه واضح، وبالتالي سيوجه لتلقي الرعاية الفورية أما كسور الإجهاد فلا تلاحظ من فورها فهي كسور صغيرة قد تنتج عن الضغط المتكرر عليها أثناء ممارسة الرياضة، وخاصةً عند زيادة النشاط بسرعة كبيرة وقد يلاحظ المصاب الألم في المراحل المبكرة خلال جلسات التمرين ويصبح مستمرًا طوال الوقت. 


التشنج العضلي

 يحدث تشنج العضلات عندما تكون العضلات متعبة أو مصابة بالجفاف، وتأتي هذه الآلام على شكل نوبات خلال النوم أو خلال منتصف النّهار، ويدعى هذا الألم الشديد والمفاجئ في الساقين بـالتيبّس العضلي المؤلم، وينصح الإكثار من شرب الماء عند الأشخاص المعرَّضين لتشنُّج العضلات.


 أسباب ألم الساقين المرتبطة بالأوعية الدموية 

قد تتأثر الأوعية الناقلة للدم عضلة رَبلة الساق (عضلة باطن الساق) بأمراضٍ وعائية مسببةً الألم في الساق، ومن هذه الأمراض الآتي:

  •  تصلُّب الشرايين: وهو حالة من التضيُّق والتصلُّب التي تصيب الشرايين بسبب تراكم الشحوم والكولسترول فيها، وفي حال تأثر الشرايين الخاصة بتروية الساقين قد يُسبب ذلك تشنجًا في الساقين مع الشعور بالألم عند المشي أو صعود الدرج أو ممارسة الرياضة، تحدث هذه الحالة في العديد من الأماكن في الجسم، بما فيها الساقين والقلب والكلية. 
  • تجلط الأوردة العميقة (DVT): تتشكل الجلطة الدموية في وريدٍ عميق أسفل الساق بعد فترات طويلة من الراحة في الفراش، مما يتسبب في حدوث التورّم والتشنج المؤلم في الساق. 
  • دوالي الأوردة: إنّ سبب دوالي الأوردة هو ضعف في صمّامات الأوردة وضعف في جدرانها، وينصح كذلك بتجنّب الوقوف لفتراتٍ طويلة ، ويمكن مشاهدة دوالي الساقين بوضوح على سطح الجلد، وتظهر بشكلٍ ملتوٍ وباللون الأزرق الغامق أو البنفسجي، قد يشعر المصاب بها بآلامٍ غير حادّة، خاصّةً أثناء الوقوف. 


أسباب ألم الساقين المتعلقة بالأعصاب 

إنَّ وجود مشكلة في الأعصاب قد يكون هو السبب في ظهور الألم في الساقين، ومن هذه الأسباب: 

  • ألم العصب الوركي (عرق النِّسا): قد يبدأ ألم عرق النسا في الظهر والورك ثم يمتد إلى الساق، ويصاحب الألم تقلصًا في الساق عند الوقوف أو الجلوس وقد يشعر المريض بالحرقة أو الخدر والتنميل في ساقه، ولا يتحسّن هذا النوع من الألم مع الراحة بل يحتاج إلى مراجعة الطبيب ليصف العلاج المناسب. 
  • اعتلال الأعصاب السُّكّري: قد تتضرر الأعصاب نتيجة ارتفاع مستويات السكر في الدم، مسببة الألم في كلتا ساقين مع الشعور بتنميلٍ مع ضعفٍ في الإحساس في أسفل الساقين، قد تخفف مسكنات الألم وأدوية أخرى يصفها الطبيب من هذا الألم مع ضرورة السيطرة على مستويات السكر. 
  • القُرص المُنفتق أو المنزلق(الديسك): عندما ينزلق أحد الأقراص الغضروفية الموجودة بين فقرات العمود الفقري من مكانه، سيؤدي ذلك للضغط على الأعصاب الموجودة في العمود الفقري مسببًا ألمًا ينتقل من العمود الفقري إلى الذراعين والساقين. 


أسباب مرضية أخرى قد تؤدي الإصابة بالأمراض المناعية أو الالتهابية لآلام الساقين 


ومن الأمثلة عليها الآتي: 

  • التهاب وتر العرقوب (Achilles Tendinitis): يشيع هذا الالتهاب جدًا بين الرياضيين الذين يمارسون رياضة الجري، فهذا الوتر يربط عضلة باطن الساق بعقب القدم، ويُعد تمزُّقه الكامل من الإصابات الخطيرة، والتي قد تنجم عن الجهد الشديد والمفاجئ. 
  • الذئبة (داء الذئبة الحُمامية الجهازيّة) (systemic lupus erythematosus disease): وهو من أمراض المناعة الذاتيّة، حيث يحصل فيه تورُّم وألم في الساق بسبب التهاب محفظة المفصل والغشاء الزليليّ له.  
  • التهاب العظم والنقي (خمج العظم) (Osteomyelitis): حالة نادرة تسبب ألم الساقين. 


أسباب أخرى لألم الساقين 

قد تؤدي الإصابة ببعض الأمراض الجلدية أو تناول بعض الأدوية إلى الشعور بآلام الساقين ومن الأمثلة عليها الآتي:

  •  الأسباب الجلديّة لألم الساقين: يكون ألم الساق في هذه الحالة متموضعًا في منطقة الجلد المصابة بالمرض الجلدي مثل: الجمرة ، الدمامل ، الدمامل وخراج الجلد. 
  • بعض الأدوية كمدرات البول والستاتينات (statins): تُسبب هذه الأدوية حالة من تشنج الساقين محدثةً بذلك الألم. متلازمة الحيّز(Compartment syndrome) تؤدي إصابة الساق بكسور أو كدمات شديدة إلى التورم والذي قد يتراكم ضاغطًا على العضلات، وقد يقطع إمداد الدم عنها، مسببًا الألم الشديد في الساق في حالة تعرف بمتلازمة الحيز الحادة أو المزمنة. 
  • سرطان المبايض: يمكن له أن يؤدي إلى ألم وتورُّم في الساقين. سرطانات العظام: كساركوما العظام (osteosarcoma) وساركوما إيوينغ (Ewing sarcoma)، وهما من الأمراض المسببة لألم الساقين ولكنها أقل شيوعًا. أعراض تستوجب مراجعة الطوارئ اطلب المساعدة الطبية الفورية إذا ظهرت لديك أي من هذه الأعراض:

  •  برودة الساق وشحوبها. 
  • صعوبة في التنفس. 
  • حُمّى عالية. 
  • عدم القدرة على المشي. 
  • احمرار السيقان ودفئها وتورمها. 
  • ألم بعد المشي أو بعد التعرّض لإجهاد بسيط. 
  • شحوب الجلد أو ازرقاقه. 
  • صدور صوت فرقعة أو طقطقة عند تحريك الساق. 
  • ظهور خطوط أو أثلام حمراء. 
  • وجود قروح على الساق أو أصابع القدم لا تلتئم بشكلٍ تام.



reaction:

تعليقات